المواضيع الأخيرة
» عذاب القبر كذب و خرافه بالدليل القرآني .
الأربعاء أبريل 13, 2016 12:05 pm من طرف العملاق صخر wcw5464448

» تناقضات احاديث ما يسمى " الدجال " هل هو خرافه -
السبت ديسمبر 12, 2015 2:28 pm من طرف العملاق صخر wcw5464448

» " انواع الكائنات الفضائية " بالتفاصيل الدقيقة وفصائل كل جنس
الإثنين نوفمبر 30, 2015 4:39 am من طرف سيد الحقيقة

» خطير : المخطط الكارثي والقريب - فيديو " سلاح هارب في سبتمبر القادم"
الثلاثاء نوفمبر 24, 2015 3:34 am من طرف سيد الحقيقة

» الي اي مدى اختلفت البشرية عرقيا بالعالم الداخلي - اريد ان ابحث عنalien Different peoples هذا
الإثنين نوفمبر 23, 2015 4:55 am من طرف سيد الحقيقة

» سلسلة أسرار مخفية حقيقة جوف الأرض
الإثنين نوفمبر 23, 2015 4:52 am من طرف سيد الحقيقة

» بالفيديو.. شاهد الظاهرة الغامضة لاختفاء مياه "البحيرة المفقودة" كل ربيع ؟؟ من اين تاتي ومن اين تعود ؟؟ دون ادنى شك عندا انها مرتبطه بالعالم الداخلي
الإثنين نوفمبر 23, 2015 4:46 am من طرف سيد الحقيقة

» أطباق طائرة حول المسيح عيسى
الجمعة نوفمبر 20, 2015 6:10 pm من طرف تجويف الارض-EarthHollow

» هل مصطلح (( الملكيه الفكرية يعيق انتشار العلم )) وهل هو محرم ام مباح .. وكيف يكون ملكيه فكريه ؟؟ فكرة اردت ان اوصلها للعلماء العرب
الجمعة نوفمبر 20, 2015 6:01 pm من طرف تجويف الارض-EarthHollow


اكتشاف قاعدة فضائية سرية ونشطة للاطباق الطائرة في جبال الهاملايا

اذهب الى الأسفل

اكتشاف قاعدة فضائية سرية ونشطة للاطباق الطائرة في جبال الهاملايا

مُساهمة من طرف زائر في الأحد أغسطس 03, 2014 9:35 am




اكتشاف قاعدة فضائية سرية ونشطة
للاطباق الطائرة في جبال الهاملايا


اكتشفت الهند والصينقاعدة نشطة وسرية للاطباق الطائرة في جبال الهامالايا وكان هذا الخبر قيد الكتمان والتعتيم الاعلامي حتى تسرب الخبر الى الناس ولمواقع التواصل الاجتماعي والانترنت وللسكان المحليينيقول وزير الدفاع الهندي AK antony : "نحن نعمل حاليا بسرية مع الصين والأمم المتحدة لمناقشة كيفية التعامل مع هذا التوغل الفضائي ومع تلك القاعدة التي تم اكتشافها ، نحن لا نريد لشعبنا أن يشعروا بالذعر والهلع .
ونحن واثقون من أننا يمكننا احتواء هذا التهديد من الغزو الفضائي او الاطباق الطائرة "


صورة لفتحة القاعدة النشطة التي تخرج منها الاطباق الطائرة






وهذا مقطع لاصابة واسقاط صحن طائر فوق جبال الهاملايا في اسيا تم تسريبه



مما يدل ذلك على وجود حرب قائمة وفعلية بين القوات الارضية مشتركة ( صينية او هندية وربما روسية ) سرية مع الاطباق الطائرة ولا يتم تسليط الضوء عليها اعلاميا وهي قيد الكتمان بدواعي امنية ربما من اجل عدم اخافة الناس والله اعلم .





سابقا كان يجري التحقيق سرا بشأن تقارير عن الأعمال العدائية المكثفة بين اطباق طائرة والقوات العسكرية الصينية والهندية منذ عام 1998م من قبل الباحثين في نفس المنطقة. وكان حينها العديد من القرويين مذعورين عبر الريف من الاجسام الغريبة التي يتم مشاهدتها في السماء كل يوم وليلة.تم تنشيط وجود قوات الجيش الصيني بسبب وجود أدلة على أن كائنات غريبة من عالم آخر تقوم بتشغيل قاعدة غامضة بالقرب من الأرض الخالية من البشر في التضاريس الجبلية من الحدود الهندية.أوقفت قوات مدرعة من جيش التحرير الشعبى الصينى القتلى في مساراتها عندما تغيرت تضاريس الأرض معرقلة تقدمهم نحو القاعدة المزعومة.

تقاريرجديدة يتم تداولها : ان البحرية الصينية قد شرعت في تحالف غير رسمي مع القوات البحرية من كل من الاتحاد الروسي والولايات المتحدة الأمريكية للدفاع ضد وجود الاطباق الطائرة ET الناشئة التي تهدد الأمم والشعوب التي ترتاد الفضاء على الأرض والبحر وبالقرب من الأرض .


للعلم الاجسام الغريبة
شوهدت في الصين منذ آلاف السنين


ميدالية الصينية القديمة مع الكائنات الفضائية


الاجسام الغريبة او الاطباق الطائرة والأجانب ليست شيئا جديدا بالنسبة للصينيين. وقد شوهدت Skyships وأضواء غريب وذكرت لآلاف السنين. ويقال أنه حتى الأقوياء Ghengis خان وجيوشه فروا من الاطباق الطائرة عندما نزلت من السماء.كان سور الصين العظيم لا يكفي للحفاظ على جحافل المنغولية في الخليج، ولكن الفضائيين مع وجوه غريبة وطرق غريبة بالرعب حتى المغول .





السجلات القديمة توحي الصينية شنت مرة واحدة في حرب وحشية مع غزو الأجانب.بعض الكتابات القديمة من الصين - التي تسبق تقويمهم بنسبة تصل إلى 300 سنة - تكشف عن أن المناطق إلى الشمال اجتاحتها القوات التي من خارج الأرض. هذه الجيوش الغريبة الأهرامات بنيت، استعبد الناس، وحارب أمراء الحرب الآسيوية على تحديها.في النهاية تم طرد فرق الخبراء قبالة عن طريق العرق من الإنسان، عمالقة ذات الشعر الاحمر .





وفي الآونة الأخيرة، اكتشف العلماء أدلة للجامعات الصينية المذهلة وهي هرم قديم قدم 12،000 عاما ويحتوي على بقايا من التحف الغريبة القديمة ربما كان هرم احد القواعد التي تستخدمها فرق الخبراء المغيرة لإطلاق غاراتها الشرسة على السكان والقرى المحيطة قديما.




القرويين على الحدود مذعورين
طالب الناس وسكان المنطقة القرويين عند تسرب الخبر والتي تغطي كلا من الهند والصين حدودهم انه يجب على حكوماتهم التحقيق الفوري بالامر ووقف هذا الغزو الفضائي .


زادت مشاهدات السفن الاسطوانية العملاقة

سفينة اسطوانة تصويرها على المطار الصيني

في تقرير - بناء على المعلومات التي تظهر في الصحيفة الكبرى الهندية، الهند يومية - كتب ما يلي:"يعتقد كثير من الباحثين أن هناك UFO مخفية قواعد UFO تحت المحيط وعميقة تحت الأرض. Kongka لا تشهد بعض ظاهرة غريبة والأجسام المشبوهة القادمة من الجبال الضخمة التي يتعذر الوصول إليها (جبال الهيمالايا) ورفض كل من الحكومات أن يخرج ويقول ما هي هذه. "


لقطة من شريط فيديو UFO على شنغهاي، الصين

بعض القرويين والسكان سخر من الخبر لكن في المقابل كان آخرون يشعرون بالذعر والخوف.


صور ارسال الفرقة العسكرية المدرعة الصينية

الأفراد العسكريين يتحدثون عن الامر سرا بينهم وذلك لأسباب أمنية وطنية لا شيء أكثر يمكن يقال لكن احد الضباط قد خرج عن صمته وقام بالتحدث علانية عن هذه هي الأجسام الغريبة وتلك القاعدة المكشتفة وقال:"هناك مؤشرات كثيرة على أن وجود قاعدة كبيرة تحت الأرض يتم بناؤها الآن في انديسايت الثابت (حجر الأساس) من جبال الهملايا العالية. بناء يجري في ختام التضاريس العالية في أرض بين الهند والصين وتعود لقوى اجنبية غير ارضية.
"والشيء المثير للاهتمام الآخر - فقد رأينا زيادة لنشاط الجيش الهندي والصيني في المنطقة."


غيوم غريبة تتشكل في منطقة القاعدة وتغطيها وتخفيها



يعتقد القرويون ان هناك قاعدة تحت الأرض




avatar
زائر
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: اكتشاف قاعدة فضائية سرية ونشطة للاطباق الطائرة في جبال الهاملايا

مُساهمة من طرف انجليس في الخميس مارس 19, 2015 7:55 am

موضوع رائع وجميل
تسلم الايادي اخي الكريم
avatar
انجليس
المشرف العام
المشرف العام

عدد المساهمات : 215
تاريخ التسجيل : 16/03/2015
الموقع : مكهـ المكرمهـ

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://ufos.ahlamontada.com/

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى