المواضيع الأخيرة
» عذاب القبر كذب و خرافه بالدليل القرآني .
الأربعاء أبريل 13, 2016 12:05 pm من طرف العملاق صخر wcw5464448

» تناقضات احاديث ما يسمى " الدجال " هل هو خرافه -
السبت ديسمبر 12, 2015 2:28 pm من طرف العملاق صخر wcw5464448

» " انواع الكائنات الفضائية " بالتفاصيل الدقيقة وفصائل كل جنس
الإثنين نوفمبر 30, 2015 4:39 am من طرف سيد الحقيقة

» خطير : المخطط الكارثي والقريب - فيديو " سلاح هارب في سبتمبر القادم"
الثلاثاء نوفمبر 24, 2015 3:34 am من طرف سيد الحقيقة

» الي اي مدى اختلفت البشرية عرقيا بالعالم الداخلي - اريد ان ابحث عنalien Different peoples هذا
الإثنين نوفمبر 23, 2015 4:55 am من طرف سيد الحقيقة

» سلسلة أسرار مخفية حقيقة جوف الأرض
الإثنين نوفمبر 23, 2015 4:52 am من طرف سيد الحقيقة

» بالفيديو.. شاهد الظاهرة الغامضة لاختفاء مياه "البحيرة المفقودة" كل ربيع ؟؟ من اين تاتي ومن اين تعود ؟؟ دون ادنى شك عندا انها مرتبطه بالعالم الداخلي
الإثنين نوفمبر 23, 2015 4:46 am من طرف سيد الحقيقة

» أطباق طائرة حول المسيح عيسى
الجمعة نوفمبر 20, 2015 6:10 pm من طرف تجويف الارض-EarthHollow

» هل مصطلح (( الملكيه الفكرية يعيق انتشار العلم )) وهل هو محرم ام مباح .. وكيف يكون ملكيه فكريه ؟؟ فكرة اردت ان اوصلها للعلماء العرب
الجمعة نوفمبر 20, 2015 6:01 pm من طرف تجويف الارض-EarthHollow


تجويف كوكب الارض العلامه ابن خلدون؟

اذهب الى الأسفل

تجويف كوكب الارض العلامه ابن خلدون؟

مُساهمة من طرف سرابيل المعرفة في الثلاثاء مايو 12, 2015 2:24 pm

تجويف كوكب الارض العلامه ابن خلدون؟



أبن خلدون ومنفذ الأرض المجوفة الشمالي

ربما يستغرب البعض أن من أكتشف مكان فتحة المدخل المؤدي لعالم يأجوج ومأجوج السفلي ليس فقط العلامة االشريف الأدريسي الذي ذكر خبر ذالك بل ذكرها أيضا العلامة العربي أبن خلدون رحمة الله فقال مما يقتضي من كلامه ان بلاد يأجوج ومأجوج خلف بحر الشمال خلف جبل قوقيا ( وهي الجبال الجليدية المحيطة بفتحة المنفذ ) فقال رحمة الله :
في الجزء التاسع من هذا الإقليم بلاد أركس من أمم الترك في غرب بلاد الغز و شرق بلاد الكيماكية و يحف به من جهة الشرق آخر الجزء جبل قوقيا المحيط بيأجوج و مأجوج يعترض هنالك كما نذكره و بقيت منه القطعة التي أحاط بها جبل قوقيا عند الزاوية الشرقية الشمالية من هذا الجزء مستطيلة إلى الجنوب و هي من بلاد يأجوج و مأجوج و في الجزء العاشر من هذا الإقليم أرض يأجوج و مأجوج فتصله في كله إلا قطعةً من البحر غمرت طرفاً في شرقيه من جنوبه إلى شماله إلا القطعة التي يفصلها إلى جهة الجنوب و الغرب جبل قوقيا حين مر فيه و ما سوى ذلك فأرض يأجوج و مأخوج و الله سبحانه و تعالى أعلم يتصل في الجزء العاشر كله إلى جبل قوقيا آخر الجزء شرقاً و على قطعة من البحر المحيط هنالك و هو جبل يأجوج و مأجوج و هذه الأمم كلها من شعوب الترك.

العالم الداخلي والعلامة أبن الوردي

ما ذكرة العلامة أبن الوردي رحمة الله من اخبار فتحةمنفذ القطب الشمالي :

أرض يأجوج ومأجوج:
والجبل الذي يحيط بهم يسمى فزنان وهو جبل قائم الجنبات لا يصعد عليه أحد وبه ثلوج منعقدة لا تنحل عنه أبداً، وبأعلاه ضباب لا يزول أبداًوهو ماد من بحر الظلمات إلى آخر المعمورة لا يقدر أحد صعوده..
وخلق هذا الجبل من بلاد يأجوج ومأجوج عدد لا يحصى. وفي هذا الجبل حيات وأفاع عظام جداً، وربما رقي هذا الجبل في النادر من يريد أن ينظر إلى ما وراءه فلا يصل إليه ولا يمكنه الرجوع فيهلك، وربما رجع من الألف واحد فيخبر أنه رأى خلف الجبل نيراناً عظيمة المصدر خريدة العجائب وفريدة الغرائب

أبن الوردي بعض غرائب بلادهم وما يوجد عندهم من حيوانات :
وقال أبن الوردي في وصف أنهار بلاد يأجوج ومأجوج وبعض أحوالهم قد ذكر بعض أهل العلم أن يأجوج ومأجوج يرزقون التنين، يقذفه عليهم السحاب فيأكلونه، وإنما يقذف عليهم ذلك في أيام الربيع في كل عام، فإذا تأخر ذلك عن وقته المعهود استمطروه كما يستمطر الناس الغيث..

وحكى صاحب كتاب العجائب أن في داخل بلاد يأجوج ومأجوج نهراً يسمى المسهر لا يعرف له قعر، وإذا تقاتلوا وأُسر بعضهم طرحوا الأسرى في ذلك النهر فيرون عند ذلك طيوراً عظاماً تخرج إلى من يطرح في ذلك النهر من كهوف هناك في جانبي الوادي، فتخطفهم قبل أن يصلوا إلى الماء وترتفع بهم إلى تلك الكهوف فتأكلهم هناك.
ويقال إن بهذا الوادي ناراً تتأجج طول الزمان بقدرة الله تعالى وليس وراء يأجوج ومأجوج إلا المحيط والله سبحانه وتعالى أعلم

النويري وذكره لفتحة الأرض المجوفة بعين القطب الجنوبي
قال النويري بكتابه: ( نهاية الارب في فنون الأدب) :
قال أبو زيد أحمد بن سهل البلخي:
مسافة طول الأرض من أقصى المشرق إلى أقصى المغرب نحو من أربعمائة مرحلة، ومسافة عرضها من حيث العمران الذي من جهة الشمال " وهو مساكن يأجوج ومأجوج " إلى حيث العمران من جهة الجنوب " وهو مساكن السودان " مائتان وعشرون مرحلة؛ وما بين براري يأجوج ومأجوج والبحر المحيط في الجنوب خراب ليس فيه عمارة (يقصد قارة القطب الجنوبي التي ليس فيها ألا الثلج ) وهذا يعني أن العرب كانوا يعرفون أيضا فتحة منفذ القطب الجنوبي والدليل على هذا قول أبو زيد البلخي:
(ما بين براري يأجوج ومأجوج والبحر المحيط الذي في الجنوب أي بحر القطب الجنوبي خراب ليس فيه عمارة وهي قارة القطب الجنوبي وهذا صحيح ) وحكى ألنويري رحمة الله أيضا هذه الأقوال وصحاب كتاب ( مباهج الفكر ومناهج العبر )
avatar
سرابيل المعرفة
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: تجويف كوكب الارض العلامه ابن خلدون؟

مُساهمة من طرف انجليس في السبت مايو 16, 2015 1:50 pm

موضوع جميل
بارك الله فيك اخي الكريم
avatar
انجليس
المشرف العام
المشرف العام

عدد المساهمات : 215
تاريخ التسجيل : 16/03/2015
الموقع : مكهـ المكرمهـ

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://ufos.ahlamontada.com/

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى