المواضيع الأخيرة
» عذاب القبر كذب و خرافه بالدليل القرآني .
الأربعاء أبريل 13, 2016 12:05 pm من طرف العملاق صخر wcw5464448

» تناقضات احاديث ما يسمى " الدجال " هل هو خرافه -
السبت ديسمبر 12, 2015 2:28 pm من طرف العملاق صخر wcw5464448

» " انواع الكائنات الفضائية " بالتفاصيل الدقيقة وفصائل كل جنس
الإثنين نوفمبر 30, 2015 4:39 am من طرف سيد الحقيقة

» خطير : المخطط الكارثي والقريب - فيديو " سلاح هارب في سبتمبر القادم"
الثلاثاء نوفمبر 24, 2015 3:34 am من طرف سيد الحقيقة

» الي اي مدى اختلفت البشرية عرقيا بالعالم الداخلي - اريد ان ابحث عنalien Different peoples هذا
الإثنين نوفمبر 23, 2015 4:55 am من طرف سيد الحقيقة

» سلسلة أسرار مخفية حقيقة جوف الأرض
الإثنين نوفمبر 23, 2015 4:52 am من طرف سيد الحقيقة

» بالفيديو.. شاهد الظاهرة الغامضة لاختفاء مياه "البحيرة المفقودة" كل ربيع ؟؟ من اين تاتي ومن اين تعود ؟؟ دون ادنى شك عندا انها مرتبطه بالعالم الداخلي
الإثنين نوفمبر 23, 2015 4:46 am من طرف سيد الحقيقة

» أطباق طائرة حول المسيح عيسى
الجمعة نوفمبر 20, 2015 6:10 pm من طرف تجويف الارض-EarthHollow

» هل مصطلح (( الملكيه الفكرية يعيق انتشار العلم )) وهل هو محرم ام مباح .. وكيف يكون ملكيه فكريه ؟؟ فكرة اردت ان اوصلها للعلماء العرب
الجمعة نوفمبر 20, 2015 6:01 pm من طرف تجويف الارض-EarthHollow


سبحان الجبار العظيم

اذهب الى الأسفل

سبحان الجبار العظيم

مُساهمة من طرف مُحياة في الأحد أبريل 26, 2015 7:12 am

سبحان الجبار العظيم
afro

سباحنه الذي خلق فابدع و وصنع فاتقن كل شيء خلقة الا هو القوي العظيم العزيز العليم

هذه الايه نعم دلت على ان السماوات اكثر من سبع فكوكبنا فيه سماوات ففي اي بباطنه فتبارك الله قيوم السماوات والارضين

في يوم القيامة يبدل الله الارض وسماواتها بارض اخرى بسماواتها فيجعل فيها الحساب - هي ارض غير ارضنا لها سماوات واراضين مثل ارضنا - ربما تكون كوكب اخر عن عبد الله بن مسعود - رضي الله عنه - في قوله عز وجل : يَوْمَ تُبَدَّلُ الأَرْضُ غَيْرَ الأَرْضِ وَالسَّمَاوَاتُ . قال : " أرض بيضاء نقية لم يسفك فيها دم ولم يعمل فيها خطيئة ، يسمعهم الداعي وينفذهم البصر ، حفاة عراة كما خلقوا حتى يلجمهم العرق "ال ابن جرير الطبري - رحمه الله تعالى - : " وأولى الأقوال في ذلك بالصواب قول من قال : معناه : يوم تبدل الأرض غير الأرض التي نحن عليها اليوم يوم القيامة غيرها ، وكذلك السماوات اليوم تبدل غيرها ، كما قال جل ثناؤه فعن سهل بن سعد - رضي الله عنه - قال : قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - : يحشر الناس يوم القيامة على أرض بيضاء عفراء كقرصة النقي ، ليس فيها علم لأحد) .

قال عياض : " المراد أنها ليس فيها علامة سكنى ولا بناء ولا أثر ولا جبل ولا شيء من العلامات التي يهتدى بها الناس في الطرقات ، بل هي ارض مستويه لا فيها علامات كالجبل والصخرة البارزة . خلاف أرض الدنيا وأنها ذهبت وانقطعت العلاقة بها " . .

هذه صفه الكواكب الجرداء التي ليس عليها لا شجر ولا ماء لابد ان الكواكب مجوفه وبجوفها سماوات

وعن ثوبان مولى رسول الله - صلى الله عليه وسلم - قال : كنت قائما عند رسول الله - صلى الله عليه وسلم - فجاء حبر من أحبار اليهود فقال : السلام عليك يا محمد . فدفعته دفعة كاد يصرع منها ، فقال : لم تدفعني ؟ فقلت : ألا تقول يا رسول الله ، فقال اليهودي : إنما ندعوه باسمه الذي سماه به أهله ، فقال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - : إن اسمي محمد الذي سماني به أهلي . فقال اليهودي : جئت أسألك . فقال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - : أينفعك شيء إن حدثتك ؟ . قال : أسمع بأذني . فنكت رسول الله - صلى الله عليه وسلم - بعود معه ، فقال : سل . فقال اليهودي : أين يكون الناس يوم تبدل الأرض غير الأرض والسماوات ؟ فقال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - : هم في الظلمة دون الجسر . قال : فمن أول الناس إجازة ؟ . قال : فقراء المهاجرين . قال اليهودي : فما تحفتهم حين يدخلون الجنة ؟ . قال : زيادة كبد النون . قال : فما غذاؤهم على أثرها ؟ . قال : ينحر لهم ثور الجنة الذي كان يأكل من أطرافها . قال : فما شرابهم عليه ؟ . قال : من عين تسمى سلسبيلا . قال : صدقت الخ .... ))
الظلمة اي ظلمة الفضاء يوم القيامة سوف يبدل الله لنا ارض أخرى بسماواتها يحاسب فيها الناس

وذلك بجمع الخلائق على اختلافهم في صعيد واحد فَإِنَّمَا هِيَ زَجْرَةٌ وَاحِدَةٌ (13) فَإِذَا هُمْ بِالسَّاهِرَةِ أي على أرض المحشر . قال الله تعالى : وَحَشَرْنَاهُمْ فَلَمْ نُغَادِرْ مِنْهُمْ أَحَدًا . يأتي الخلائق من كل حدب وصوب من الأرض للموقف ، والملائكة يتنزلون من السماء لهذا الأمر ، فعن ابن عباس - رضي الله عنهما - أنه قرأ وَيَوْمَ تَشَقَّقُ السَّمَاءُ بِالْغَمَامِ وَنُـزِّلَ الْمَلائِكَةُ تَنْـزِيلا قال تشقق سماء الدنيا ، وتنزل الملائكة على كل سماء ، وهم أكثر ممن في الأرض من الجن والإنس ، فيقول أهل الأرض : أفيكم ربنا ، فيقولون : لا ، ثم ينزل أهل السماء الثانية وسماء الدنيا وأهل الأرض ، فيقولون : أفيكم ربنا ؟ فيقولون : لا . ثم ينزل أهل السماء الرابعة وهم أكثر من أهل السماء الثالثة والثانية والدنيا وأهل الأرض ، فيقولون : أفيكم ربنا ؟ فيقولون : لا . ثم ينزل أهل السماء الخامسة وهم أكثر من أهل السماء الرابعة والثالثة والثانية والدنيا وأهل الأرض فيقولون : أفيكم ربنا ؟ فيقولون : لا ، ثم ينزل أهل السماء السادسة وهم أكثر من أهل السماء الخامسة والرابعة والثالثة والثانية والدنيا وأهل الأرض فيقولون : أفيكم ربنا ؟ فيقولون : لا ، ثم ينزل أهل السماء السابعة وهم أكثر من أهل السادسة والخامسة والرابعة والثالثة والثانيةوالدنيا وأهل الأرض فيقولون : أفيكم ربنا ؟ فيقولون : لا ، ثم ينزل الكروبيون وهم أكثر من أهل السماوات السبع والأرضين وحملة العرش ، لهم قرون كعوب ككعوب القنا ما بين قدم أحدهم كذا وكذا ، ومن أخمص قدمه إلى كعبه مسيرة خمسمائة عام ، ومن كعبه إلى ركبته مسيرة خمسمائة ، ومن ركبته إلى أرنبته مسيرة خمسمائة عام ، ومن ترقوته إلى موضع القرط مسيرة خمسمائة عام تقف الخلائق على أرض المحشر ينتظرون وصول الرب الكريم لفصل القضاء بينهم ، ليذهب كل إلى داره وما أعده الله له في ذلك ، قال تعالى : يَوْمَ يَقُومُ النَّاسُ لِرَبِّ الْعَالَمِينَ .

قال الحكمي - رحمه الله - تعالى :

ويجـــــمع الخــــــلق ليــــــوم الفصـــــل جـــــــميعهم علـــــــويهم والســــــفلي
فــــي مــــوقف يجــــل فيــــه الخـــطب ويعظــــــم الهـــــــول بــــــه والكــــــربي
وأحـــــــضروا للعـــــــرض والحســــــاب وانقطعــــــــت علائــــــــق الأنســـــــابي
وارتكـــــــمت ســــــــحائب الأهــــــــوال وانعجــــــم البليــــــغ فــــــي المقـــــالي
وعنــــــــــت الوجــــــــــوه للقيــــــــــوم واقتــــص مــــن ذي الظلـــم للمظلـــومي


ارأيي كما رأي الباحث الوليد الرويسان السماوات كثيرة وليست سبع ولاكن في كوننا او عالمنا الذي يعيش فيه بني الانسان او كوكبنا هي سبع ست يالاسفل وواحدة وهي الدنيا فوقنا وكذالك هنالك كوكاب مجوفة بنفس الخلقة من كواكب المجموعه الشمسية الاخرى هنالك للنبي رحلتين اسراء وهي للسماوات الارضية ومعراج مهي للسماوات العلا العلوية الفوقية

اخي الكريم اليك بحث للباحث اسامة مرعي جمع فيه عدة مصادر من ان للنبي صلى الله علية وسلم رحلتان منها الأسراء

1- قال الإمام / ابن جرير الطبري - رحمه الله - في كتابه : (تاريخ الأمم والملوك) المعروف باسم : (تاريخ الطبري) تحت عنوان : ( القول في الليل والنهار أيهما خلق قبل صاحبه ) ما نصه : ( حدثني محمد بن منصور قال : حدثنا خلف بن واصل قال : حدثنا أبو نعيم عن مقاتل بن حيان ، عن عكرمة () قال : وذكر الحديث بطوله .... إلي أن قال: قال النبي () : إن جبريل - عليه السلام - انطلق بي إليهم ليلة أسري بي من المسجد الحرام إلي المسجد الأقصى فدعوت يأجوج ومأجوج إلي عبادة الله عز وجل فأبوا أن يجيبوني ، ثم انطلق بي إلي أهل المدينتين فدعوتهم إلي دين الله عز وجل وإلي عبادته فأجابوا وأنابوا فهم في الدين إخواننا من أحسن منهم فهو مع محسنكم ، ومن أساء منهم فأولئك مع المسيئين منكم ثم انطلق بي إلي الأمم الثلاث - منسك ، وتافيل ، وتاريس - فدعوتهم إلي دين الله وإلي عبادته فأنكروا ما دعوتهم إليه فكفروا بالله عز وجل وكذبوا رسله فهم مع يأجوج ومأجوج وسائر من عصى الله في النار ).
2- قال العلامة / أبى إسحق النيسابورى المعروف بالثعلبي - رحمه الله - في كتابه :
( قصص الأنبياء المسمى عرائس المجالس ) تحت عنوان : (الشمس والقمر وصفة سيرهما وبدء أمرهما ومعادهما ) ما نصه : (اخبرنا أبو سعيد محمد بن عبد الله بن حمدون الثقة الأمين بقراءتي عليه في صفر سنة ثلات وثلاثين وثلثمائة قال : اخبرني أبو حامد احمد بن محمد بن الحسن الشرقي الحافظ قال : حدثنا أبو الحسن احمد ابن يوسف السلمي قال : حدثنا أبو عصمة يحي بن أبي مريم الخراساني قال : أنبأنا مقاتل، عن عكرمة عن عبد الله ابن عباس() قال : وذكر الحديث بطوله .... إلي أن قال: قال رسول الله () : إن جبريل - عليه السلام - انطلق بي إليهم ليلة أسري بي إلي السماء فدعوت يأجوج ومأجوج إلي الله تعالي والي دينه وعبادته فأبوا أن يجيبوني فهم في النار مع من عصي الله من ولد إبليس، ثم انطلق بي إلي هاتين المدينتين فدعوتهم إلي الله تعالي والي دينه وعبادته فأجابوا وأنابوا فهم إخواننا في الدين من أحسن منهم فهو مع المحسنين ، ومن أساء فهو مع المشركين ، ثم انطلق بي إلي الأمم الثلاث فدعوتهم إلي دين الله وعبادته فأبوا علي وكفروا بالله وكذبوا برسله فهم مع يأجوج ومأجوج وسائر من عصى الله تعالي في النار ).
3- قال الإمام / نعيم بن حماد - رحمه الله - في كتابه : ( الفتن ) ما نصه : ( عن عكرمة عن عبد الله بن عباس () عن النبي ( ) قال : بعثني الله تعالي حين أسرى بي إلي يأجوج ومأجوج فدعوتهم إلي دين الله وإلي عبادته فأبوا أن يجيبوني ، فهم في النار مع من عصا من ولد إبليس ) .
4- قال العلامة / محمد السفارينى - رحمه الله - في كتابه : ( أهوال يوم القيامة وعلاماتها الكبرى ) ما نصه : ( ذكر الإمام الحافظ / أبو عمرو بن عبد البر- رحمه الله - في تفسيره الإجماع علي أنهم من ولد يافث بن نوح - عليه السلام - وأن النبي ( ) سئل عن يأجوج ومأجوج هل بلغتهم دعوتك ؟ فقال ( ): جزت عليهم ليلة أسري بي فدعوتهم فلم يجيبوا )
5- قال العلامة الشيخ / كمال الدين الدميري - رحمه الله - في كتابه : ( حياة الحيوان الكبرى ) ما نصه : (سئل شيخ الإسلام محي الدين النووي - رحمه الله - عن يأجوج ومأجوج هل هم من ولد أدم وحواء وكم يعيش كل واحد منهم ؟ فأجاب : أنهم أولاد أدم وحواء عند أكثر العلماء ، ولم يثبت في قدر أعمارهم شيء ، وقد تقدم ما نقله الحافظ أبوعمرو بن عبد البر من الإجماع علي أنهم من ولد يافث بن نوح - عليه السلام - وأن النبي ( ) سئل عن يأجوج ومأجوج هل بلغتهم دعوتك ؟ فقال ( ): جزت عليهم ليلة أسرى بي فدعوتهم فلم يجيبوا ).
6- قال الشيخ/ شهاب الدين الأبشيهي - رحمه الله - في كتابه : (المستطرف في كل فن مستظرف ) ما نصه : ( وفي الحديث: أن النبي ( ) سئل عن يأجوج ومأجوج هل بلغتهم دعوتك ؟ فقال ( ): جزت عليهم ليلة أسرى بي فدعوتهم فلم يجيبوا ، فهم خلق النار).
7- قال العلامة / عبد الرحمن الصفوري الشافعي - رحمه الله - في كتابه : ( نزهة المجالس ومنتخب النفائس) ما نصه : ( سئل النبي ( ) عن يأجوج ومأجوج هل بلغتهم دعوتك قال جزت عليهم ليلة الإسراء فدعوتهم إلى الله فلم يجيبوا) .
كل هذه الادلة والبراهين من السنة النبوية الشريفة تثبت أن النبي ( ) جاز في رحلة الإسراء الأرضية على أمم يأجوج ومأجوج الذين يسكنون في طباق الأرضين الستة بعالم جوف الأرض الداخلي ليدعوهم إلي دين الله تعالى وإلي عبادته..!!
وبناء على ما جاء في هذه الأحاديث النبوية الشريفة والآثار القوية والروايات والنصوص على اختلاف صيغها وتعدد ألفاظها نعرف أن النبي ( ) بعثه الله تعالي في رحلة الإسراء إلى أمم يأجوج ومأجوج الذين يسكنون في طباق الأرضين الستة بعالم جوف الأرض الداخلي ليدعوهم إلي عبادة الله الواحد الاحد وإلي دين الاسلام لأن أكثرهم قد غرر بهم الشيطان فأضلهم عن ذكر ربهم ، وجعل طوائف من عمالقة أمم يأجوج ومأجوج يعبدون شمس عالم جوف الأرض الداخلي ويتخذوها اله من دون الله سبحانه وتعالى كما اخبرنا بذلك المستكشف والبحار النرويجي : أولاف يانسن (Olaf Jansen) الذي دخل إلى بلاد يأجوج ومأجوج بعالم جوف الأرض الداخلي عن طريق فتحة منفذ القطب الشمالي ثم عاد وأخبر الناس بما شاهده ووجده من الحق هناك في عالم جوف الأرض الداخلي العظيم

سبحان الله العظيم
avatar
مُحياة
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى